لم يعد البحث العلمي أحد أهم محاور خطة جامعة النجاح الاستراتيجية، بل بات أسلوباً ونمطاً يسود الجامعة ليس فقط بين أكاديميها بل حتى طلبتها الذين أصبحوا جزءاً لا يتجزأ من المنظومة البحثية لجامعة النجاح، تلك المنظومة التي ارتقت إلى العالمية بمستوى المجلات الناشرة لأبحاث الجامعة، فضلاً عن تربعها على عرش الجامعات الفلسطينية في معظم تصنيفات الجامعات العالمية.


وبجهد مشترك بين طلبة وأكاديميين، شاركت جامعة النجاح الوطنية وتحديداً قسميّ هندسة الحاسوب وعلم الحاسوب في كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات بست أوراق بحثية علمية في المؤتمر الدولي

2019 IEEE JORDAN INTERNATIONAL JOINT CONFERENCE ONELECTRICAL ENGINEERING AND INFORMATION TECHNOLOGY

وشهد المؤتمر الذي جاء تحت رعاية دولة رئيس الوزراء الأردني د.عمر الرزاز ونقابة المهندسين الأردنيين وجمعية المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين العالمية وجامعة الزيتونة الأردنية، مشاركة متحدّثين ومختصين وأكاديميين وطلبة من مختلف دول العالم، وخصوصاً الدول العربية التي كان لها نصيب الأسد من المشاركة، وتناول المؤتمر أبحاثاً علمية في مواضيع مختلفة كالطاقة والهندسة الإلكترونية وتكنولوجيا المعلومات.

وتكمن أهمية مشاركة الجامعة بأوراق بحثية في المؤتمر كون الأبحاث المقبولة في هذا المؤتمر ستُفهرس في المكتبة الإلكترونية المعروفة (IEEE Explore) كما ستفهرس في بوابة Scopus العالمية.

وكانت الورقة البحثية الأولى المشاركة في المؤتمر حول تطوير بروتوكول الاتصال في أنظمة الروبوتات متعددة العناصر، وهي من إعداد الطالبتين  لبنى النجار و نور الجوهري بإشراف الدكتورة منار قمحية من قسم هندسة الحاسوب، وتقوم هذه الورقة البحثية على تطوير بروتوكول اتصال خاص بالأنظمة الإلكترونية (الروبوتات) متعددة العناصر.

أما الورقة البحثية الثانية فكانت بعنوان (نحو تقليل وقت بناء الدوائر العكسية) وهي من إعداد د. أمجد هواش ود. أحمد عواد ود. بكر عبد الحق من قسم علم الحاسوب، حيث تم التركيز على تقليل زمن بناء الدوائر الإلكترونية العكسية ذات الحجم الكبير من خلال الاعتماد على تحويل مجموعة من العقد دفعة واحدة الى مجموعة من البوابات الإلكترونية العكسية بدلاً من التحويل على أساس عقدة واحدة.

الورقة البحثية الثالثة كانت عن تحليل البيانات العملاقة في علم المنطق المحوسب، وأعدتها الأستاذة أسماء عفيفي من قسم هندسة الحاسوب، وتناولت مشكلة تحليل البيانات العملاقة في علم المنطق المحوسب، حيث تم استكشاف وتطبيق عدّة محاور في تحليل البيانات من أجل استخلاص معلومات محددة، وتتضمن تلك التحليلات إنشاء خوارزميات معينة، ولتسهيل المهمة للمستخدم تم تصميم وبرمجة أداة لتبسيط عملية البحث حيث تم تطبيق واختبار الأداة على أرض الواقع.

وكانت الورقة البحثة الرابعة عن تصنيف التغريدات العربية في موقع تويتر حسب موثوقيتها اعتماداً على محددات متعلقة بالمستخدم والمحتوى، وهي من إعداد مشترك للطالب غيث جردانة، و الدكتور حامد عبد الحق والطالب مؤمن البظ والبروفسور دغلاس جونسون، حيث قام الباحثون ببناء نظام يعتمد على التعلم الآلي لتحديد مدى موثوقية الخبر المكتوب باللغة العربية والمنشورفي موقع تويتر العالمي نظراً لقلة الأبحاث المقدمة للتعامل مع الأخبار المكتوبة باللغة العربية، واعتمد الباحثون على محددات خاصة بالمستخدم والمحتوى لبناء نموذج رياضي قادر على تصنيف التغريدات، كما وظفوا محددات خاصة بتحليل مشاعر المستخدم لتحسين النتائج المرجوة من هذا التصنيف.

وحملت الورقة البحثية الخامسة المشاركة في المؤتمر عنوان (تطبيق قياس الملابس في الواقع الإفتراضي)، ومن إعداد الدكتور علاء الدين المصري والأستاذ مهند الجابي من قسم هندسة الحاسوب، حيث تقوم الورقة على تطوير تطبيق يساعد الإنسان في سرعة إيجاد الملابس المناسبة، بحيث يعمل التطبيق على تصوير الشخص وتحديد قياسات وعمل نموذج باستخدام معادلات تم تطويرها، واختيار أنسب قطع ملابس من قاعدة بيانات تكون مدخلة مسبقاً، وتكمن أهمية الورقة في اختصار الوقت والجهد في البحث عن الملابس وقياسها وخصوصا مع انتشار المتاجر الالكترونية وتعذر عملية القياس قبل الشراء فيها.

في حين تناولت الورقة البحثية السادسة في موضوعها سبورة تفاعلية وفورية على شبكة الإنترنت لأنظمة التدريس الخصوصية، وهي من إعداد الطالب عطا أبورجب ود.عدنان سلمان من قسم علم الحاسوب، وتقدم الورقة تصميم وتنفيذ سبورة تفاعلية والتي يمكن استخدامها في أنظمة التدريس الخصوصية على شبكة الإنترنت، والهدف من الأداة هو المساعدة في نقل تجربة قاعات التدريس إلى شبكة الإنترنت، حيث يصبح بإمكان المعلمين والطلبة التواصل والتفاعل مع بعضهم البعض وبشكل فوري ليس فقط بالصوت، بل بالكتابة والرسم على السبورة نفسها.

 



عدد القراءات: 15